كلية الصيدلة

المزيد ...

حول كلية الصيدلة

تأسست كلية الصيدلة سنة 1975م وتعتبر الكلية الأقدم في ليبيا للعلوم الصيدلانية، تهدف منذ بداية تأسيسها إلى المساهمة في الرفع من مستوى الخدمات الصحية للمواطن بليبيا والبدء جدياً في تطوير الخدمات الدوائية والدخول في هذا المجال على أسس علمية وبعد مُضي ما يزيد عن ثمانية وثلاثين عاماً على مولد هذه القلعة العلمية، لازالت هذه المؤسسة تزود المجتمع بشباب مؤهل ومؤمن بدوره في ليبيا الحرة ليقود مجالات الصناعة والرقابة الدوائية والتحاليل الطبية وترشيد استعمال الأدوية والاستفادة القصوى من الأعشاب والنباتات الطبية وبدأت الدراسة بالكلية مع بداية العام الدراسي 1976/1975م. واستمرت الدراسة بالمبنى القديم والذي تشغله الآن كلية الإعلام والفنون. وفي العام 1983م، تـــم إبـــرام عقد إنشاء مبنى جديد لكلية الصيدلة بجامعة طرابلس. وقد تم بناؤه على مساحــة تبلغ أربعـين آلف متر مربع “ 40.000 م2 “جنوب جامعة طرابلس. ويعتبر مبنى الكلية من أجمل مباني الجامعة حيث تم اختياره كأحد أجمل المباني التعليمية في العالم حسب تقرير أعدتـه المنظـــمة العــالمية للثقافــة والعلــــوم “اليونسكو“. يحد الكلية من ناحية الشرق كلية الطب البشرى لتشكل مع مركز طرابلس الطبي نموذجاً متميزاً للكليات الطبية التخصصية. هذه المؤسسة لا تزال ترعى منسبيها من الطلاب ليكونوا صيادلة المستقبل ولكي يشاركوا في بناء ليبيا.

حقائق حول كلية الصيدلة

نفتخر بما نقدمه للمجتمع والعالم

72

المنشورات العلمية

108

هيئة التدريس

1163

الطلبة

3188

الخريجون

المزيد من الأخبار

البرامج الدراسية

من يعمل بـكلية الصيدلة

يوجد بـكلية الصيدلة أكثر من 108 عضو هيئة تدريس

staff photo

أ.د. نجيب على ابوبكر المرزوقى

أ. د. نجيب على المرزوقى هو احد اعضاء هيئة التدريس بقسم الصيدلة الصناعية بكلية الصيدلة جامعة طرابلس , بدرجة أستاذ منذ 2018 و التحق بالجامعة كعضو هيئة تدريس منذ 2005 وله العديد من المنشورات العلمية في مجال تخصصه , و كذلك يشغل مدير (المؤسس) للمشروع الوطنى لعلوم و تقنيات النانو بمركز بحوث التقنيات الحيوية بالهيئة لليبية للعلوم و التكنولوجيا

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في كلية الصيدلة

Balticols A-F, new naphthalenone derivatives with antiviral activity, from an ascomycetous fungus

Six new naphthalenone derivatives, balticols A-F and the known metabolite altechromone A were isolated from the AcOEt extract of the culture broth of fungal strain 222 belonging to the Ascomycota, which was found on driftwood collected at the coast of the Greifswalder Bodden, Baltic Sea, Germany. All structures were elucidated on the basis of NMR spectroscopic data and mass spectrometric analyses. The balticols were found to exhibit inhibitory activity against influenza virus A and herpes simplex virus. The most potent antiviral activity was observed for balticol E with an IC(50) value of 0.01 microg/ml against Herpes simplex virus type I. arabic 14 English 83
Muftah A. Shushni, Renate Mentel, Ulrike Lindequist, Rolf Jansen(2-2009)
Publisher's website

Carriage and Genetic Profile of MRSA Isolated from Pediatric Hospital

تشكل البكتيريا العنقودية الذهبية المقاومة للميتاسلين، والتي تعرف اختصارا "بالمرسا" MRSA وهي واحدة من أكثر البكتيريا الممرضة المقاومة للمضادات الحيوية، والتي تشكل مشكلة صحية خطيرة بين البالغين والأطفال، الدراسة لمثل هذا النوع من البكتيريا محدود جدا في ليبيا، وغالبا ما تكون مقتصرة على البالغين، ولا توجد أي بيانات توضح مدى انتشارها بين الأطفال. أجريت هذه الدراسة الاستطلاعية في مستشفى الأطفال بطرابلس، واستهدفت تحديد معدل تواجد هذه البكتيريا في الأنف، والتحقق من بعض خصائص المقاومة والعدائية لهذه البكتيريا، بإتباع الطرق الظاهرية والجزيئية. لتعريف عزولات بكتيريا "المرسا"، تم استخدام طرق سريعة و تقليدية، وذلك وفقا للأساليب التوجيهية القياسية فمنها ما يتعلق بتحديد النمط الظاهري مثل (طريقة انتشار القرص Kirby-Bauer's، و CRA، و (TCP، وأخرى للكشف عن النمط الجيني مثل (تفاعل البلمرة(PCR ، وذلك لفحص هذه البكتيريا، و تحديد قدرتها على إنتاج الشريط الحيوي "biofilm"، ومدى مقاومتها للمضادات الحيوية، بالإضافة إلى اختبار MATs لتحديد درجة الإسترطاب "hydrophobicity"، كما تم استخدام PFGE لتحديد النوع الجزيئي لعزولات بكتيريا "المرسا".استغرقت مدة الدراسة16 شهرا، أظهرت النتائج خلالها، أن أجمالي معدل التواجد العام لهذه البكتيريا كان%9.23 ، وفي الوقت نفسه كان معدل انتشارها بين المرضى في الأقسام (%8.3) ، وأمهات المرضى %11))، و المرضى في العيادات الخارجية (%2.19)، و موظفي الرعاية الصحية %12.36)). أوضحت النتائج أيضا ، أن هناك فرق واضح في معدل انتشار بكتيريا "المرسا" بين المرضى داخل الأقسام، والمرضى في العيادات الخارجية (P = 0.044)، كما لوحظ أن أعلى معدل لهذه البكتيريا كان يحمله مرضى العناية المركزة، وقد تم تصنيف %64من عزولات هذه البكتيريا على أنها مكتسبة من المستشفيات والمرافق الصحية، كما بينت هذه الدراسة ، أن ما نسبته 30.7 % من بكتيريا "المرسا" وجد في المرضى نزلاء المستشفى، وكانت لها مقاومة متعددة للدواء "multi-drug resistance".باستخدام طريقتي CRA و TCP وجد أن: 45.71% من عزولات بكتيريا "المرسا" كانت مكونة للشريط الحيوي ْ"biofilm" باستخدام طريقة CRAوعندما تم استخدام طريقة TCP، كانت نسبة عزولات بكتيريا "المرسا" القادرة على تكوين الشريط الحيوي هي 48.57 %، كافة الأجناس من بكتيريا "المرسا"، أظهرت أن لها خاصية الاسترطاب "hydrophilic character"، كما أن نتائج تفاعل البلمرة PCR بينت أن %100 من هذه البكتيريا التي تم فحصها هي حاملة للجين mecA، جينات أخرى تم الكشف عنها بنسب مختلفة، وهي كالتالي luksPV ، fnbA ، icaA/icaD ، cna ، بنسب مئوية هي: 28.57%، %71.82، 60.0% 34.28% ، على التوالي ، بينما الجين نوع clfA لم يتم الكشف عنه ، كان الجين ermCالأكثر وجودا بنسبة 69.23%، ثم يتبعه الجين ermBبنسبة 46.15%، وبعدها الجين msrA بنسبة 38.46%، وأخيرا الجين ermA بنسبة 15.38%.كما برهنت هذه الدراسة، أن أجناس بكتيريا "المرسا" المفوعة، التي تحوي الجين المسؤول عن PVL، والتي لها القدرة على تكوين الشريط الحيوي، هي من أكثر الأجناس احتمالية في زيادة ظهور الالتهابات الحادة، كما أوضحت هذه الدراسة أيضا، أن غالبية بكتيريا "المرسا" تحتوي على جين التصاق واحد على الأقل من نوع fnbA، ولكن ليست جميعها قادرة على تكوين الشريط الحيوي، وقد وجد أن النوع A هو الأكثر تواجدا في PEGE. دراسات أخرى مطلوبة لتعيين جميع خصائص النمط الجيني لعزولات بكتيريا "المرسا".
اميمه حسن الحداد (2012)
Publisher's website

Unveiling of cannabidiol in the treatment of rare childhood epilepsies: Dravet and Lennox Gastaut syndromes

Abstract: In childhood, epilepsy is the most common globally widespread neurological problem, usually with serious consequences for this most critical period of development. Dravet and Lennox Gastaut syndromes are two forms of rare and severe treatment resistant epilepsies that occur early in the life. These resistant epilepsies recognised by continuous unrelenting seizures of many types including the occurrence of status epilepticus. In addition, it is associated with the development of behavioural, neurological, cognitive deficits and the sequelae of increased risk of mortality rate. Historically, cannabis was found to possess several medical benefits including its use for epilepsy. In this review, information and data were extracted from 99 references using PubMed and Google Scholar (November, 2021). Data with clinical evidence on cannabidiol regarding its efficacy on Dravet syndrome and Lennox Gastaut syndrome, mechanism of action, safety, pharmacokinetic properties and interactions with anti-epileptic medications were all reviewed and discussed. Highly purified cannabidiol is a cannabis derived compound that is suggested in recent research as an add-on therapy to the existing treatment of both resistant epileptic types; since it is able to reduce the duration, frequency and severity of seizure disorders. It is also characterised with multiple signalling transduction mechanisms, primarily via inhibition of excitatory and potentiation of inhibitory pathways.
Mahabba N Eldernawi , Fadia M Gafri(6-2022)
Publisher's website

قناة كلية الصيدلة

بعض الفيديوات التي تعرض مناشط كلية الصيدلة

اطلع علي المزيد