قسم التربية البدنية ( التدريس)

المزيد ...

حول قسم التربية البدنية ( التدريس)

تأسس قسم التربية البدنية من تاريخ (1979) بكلية التربية بجامعة طرابلس وبناء على التطور الحادث فى علوم التربية البدنية والرياضة  وفي الذكرى الثلاثين لتأسيس الكلية وذلك مواكبة لمتطلبات العصر وضمن إطار الهيكلية الجديدة بكلية التربية البدنية وعلوم الرياضة والتي توافق الرؤية المتطورة لأقسامها العلمية حيث تم إشهار هذا القسم فى سنة 2008 – 2009 تحت مسمى ( التربية البدنية " التدريس " ) الذي يعتبر احد أقسام هذه الكلية والعمود الفقري لها والدي يعمل على تطويرها لمواكبة التقدم العلمي والتكنولوجي الحاصل في العالم من الجانبين العملي والنظري وقد ضم هذا القسم أجزاء من الأقسام العملية السابقة مثل( قسم المناهج وطرق التدريس وجزء من قسم العلوم النظرية وجزء من قسم الألعاب وجزء من وقسم الميدان والمضمار وجزء من قسم الرياضات المائية والدفاع عن النفس وجزء من قسم التمرينات والجمباز) ليصبح مستقل أسوة بباقي الأقسام العلمية المستحدثة.

حقائق حول قسم التربية البدنية ( التدريس)

نفتخر بما نقدمه للمجتمع والعالم

103

المنشورات العلمية

52

هيئة التدريس

139

الطلبة

413

الخريجون

البرامج الدراسية

مرحلة البكالوريوس
تخصص

·        ·     ان يفهم الطالب دور التربية البدنية (التربوي ،النفسي ،الاجتماعي) واهميته فى بناء المجتمع . ·        ·      ان يطبق معارف...

التفاصيل

من يعمل بـقسم التربية البدنية ( التدريس)

يوجد بـقسم التربية البدنية ( التدريس) أكثر من 52 عضو هيئة تدريس

staff photo

أ. هناء عبد الناصر المبروك ابوشكيوة

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في قسم التربية البدنية ( التدريس)

تقويم مستوى الوعي الثقافي الرياضي لطلاب قسم الإعلام بجامعة السابع من إبريل بالزاوية

يعتبر الإعلام الرياضي،احد أشكال الإعلام المتخصص،الذي تساهم في تحقيق أهداف المؤسسات الرياضية،ورفع مستوى الثقافة الرياضية للجمهور،وزيادة الوعي لديهم وتعريفهم بأهمية دورالإعلام الرياضي،في حياة الفرد العامة والخاصة كما تزداد أهمية الإعلام الرياضي،كونه من الوسائل والأدوات التي تعمل علي تعريف العالم بحضارات الشعوب، وإحاطة المجتمع بكل ما يدور من حوله من أحداث وتطورات في المجال الرياضي، وقد ازدادت أهمية هدا النوع من الإعلام،مع التقدم الكبير في مجال الاتصالات والتكنولوجية،والتقدم العلمي الذي أصبح فيه العلم قرية واحدة فقد ظهرت العديد من القنوات التلفزيونية الرياضية،وكذلك الاداعية والصحف المتخصصة في المجال الرياضي والتي أصبحت مصدرا للتثقيف،وتزويد الجماهير بالأخبار والمعلومات والحقائق والأحداث الرياضية،التي من شأنها تثقيف الجماهير بما يدور من حوله،سواء علي المستوى المحلي أوالدولي، وتهدف الدراسة إلي تقويم مستوى الوعي الثقافي الرياضي لطلاب قسمي الإعلام بجامعة السابع من أبريل بالزاوية وصبراته والتعرف علي الفروق في مستوى الوعي الثقافي الرياضي في أبعاد مقياس الوعي الثقافي الرياضي بين طلاب السنوات الدراسية بقسمي الإعلام بجامعة السابع من ابريل بالزاوية وصبراته ،وقد استخدم الدارس المنهج الوصفي بأسلوبه المسحي وتم اختيار العينة بالطريقة العشوائية من طلاب قسمي الإعلام بجامعة السابع من ابريل بالزاوية وصبراته حيث بلغ عددهم(136) طالبا وطالبة وقد توصلت الدراسة إلي وجود ضعف في مستوى الوعي الثقافي الرياضي لدى الطلاب ووجود فروق في مستوى الثقافة الرياضي بين أفراد العينة في مقياس الوعي الثقافي الرياضي.
فتحي السيد علي بشنه (2010)
Publisher's website

تأثير برنامج مقترح للتربية البيئية علي إكساب معايير سلوكية بيئية لطلاب كلية التربية البدنية نحو البيئة

إن معيار التقدم لأي مجتمع يقاس باهتمام هذا المجتمع بالتعليم والتربية فيه، ولعلا المرحلة السنية التي اختيرت قيد الدراسة، هي من المراحل السنية المهمة داخل المجتمع، لأنها تمثل الفئة الاعلي مستوي في التعليم، وهي مرحلة النضج وتكوين الذات والاعتماد علي النفس، ومن هذا المنطلق انطلقت بالدراسة بهدف التعرف علي كيفية تأثير التربية البيئية في إكساب المعايير السلوكية لطلاب كلية علوم التربية البدنية والرياضة نحو البيئة، وقد ثم اختيار عينة البحت بالطريقة العشوائية من كلية علوم التربية البدنية والرياضة جامعة الفاتح، وقد بلغ عدد أفراد العينة (30) طالبا، وذلك للعام الدراسي (2008-2009) وقسمت العينة إلي مجموعتين إحداهما تجريبية والاخري ضابطة ،كل منهما (15)طالبا ،بعد إجراء عملية التكافؤ بينهما في المتغيرات قيد الدراسة ،بالإضافة إلي (10) طلاب لإجراء الدراسة الاستطلاعية من مجتمع الدراسة ومن خارج عينته الأصلية، وقد توصلت نتائج الدراسة إلي أن استخدام البرنامج المقترح للتربية البيئية أدي إلي إكساب معايير سلوكية نحو البيئة قيد الدراسة، وتفوق طلبة المجموعة التجريبية علي اقرأنهم في المجموعة الضابطة، في إكسابهم معايير سلوكية نحو بيئة الدراسة بصورة أفضل وبفرق دال إحصائيا عند مستوي (0.05).
معمر ميلاد عمران الرطب (2009)
Publisher's website

التطور التاريخي لمناهج التربية البدنية بمرحلة التعليم الأساسي في الجماهيرية في الفترة ما بين1969 إلى 2008 مسيحي

أن الحديث عن المناهج الدراسية وتطويرها سيظل يشغل فكر المهتمين بدراسة هذه المناهج حيث أن المناهج الدراسية لاتتصف بالكمال مهما بذل في وضعها من جهد فني وفكري وذلك من التغير الاجتماعي والثقافي والاقتصادي المستمر حيث يقتضي تعديل المناهج لتلحق بالتغير والتطوير المستمر وعلى أية حال فان طبيعة هذا المساق يقتضى دراسة التطور التاريخي في أساسيات المنهج ومكوناته وتخطيطه من حيث إبعاده والفلسفية الاجتماعية والنفسية. والمناهج الدراسية التي تعد لفترة معينة من حياة مجتمع ما قد لا تصلح لفترة أخرى في حياة نفس المجتمع، ومن الضروري أن تكون مرنه تقبل التعديل فإذا ثبت وجود تغير جوهري في فلسفة المجتمع فلابد من إعادة النظر فيها وتعديلها وتطويرها لكي تتمشى وتتناسب مع التغيرات الحادثة في المجتمع. وتعتبر المناهج الدراسية الوسيلة التي يمكن بواسطتها تحقيق ما يرجوه النظام التعليمي في أي مرحلة من مراحله من أهداف تعليمية وتربوية، والتربية البدنية بأنشطتها المختلفة احدي هذه المناهج التي تمثل جانبا هاما في العملية التربوية بالمدرسة، فمن خلالها يمكن تحقيق النمو الكامل المتزن للفرد إلي أقصى حد تسمح به قدراته واستعداداته وبما يمكنه من التكيف مع نفسه والمجتمع. أن المناهج كسلسلة من الخبرات المقصودة والموجهة لتحقيق أهداف معنية، تعتبر الأداة الأساسية للعملية التربوية،فهي الوسط الذي يتم من خلاله ترجمة مفاهيم الفكر والفلسفة والنظريات في شكل تصميم أو خطة تؤثر على العملية التعليمية ويصف ذلك انه من الضروري تحديد فلسفة ونظرية المنهج ليستند إليها التربويون كقاعدة يمكن استخدامها بذكاء لتوجيه حل مشكلات تنفيذ المنهج.
لطفي محمد شعبان (2010)
Publisher's website