Shariaa Scienes College - Tajora

More ...

About Shariaa Scienes College - Tajora

The Faculty of Sharia Sciences - Tajoura was established by the Prime Minister’s Resolution No. (166) of 2015 under the name (Faculty of Sharia and Law – Girls, Tajoura), and its affiliation was to the Al-Asmari University of Islamic Sciences. The Minister of Higher Education and Scientific Research issued Resolution No. (398) of 2016 to transfer the affiliation to the University of Tripoli and was renamed ‘Faculty of Sharia Sciences’ according to the Minister of Education Resolution No. (1571) of 2017.

 

The duration of the study in the Faculty of Sharia Sciences is four academic years, after which students are granted a specialized university degree (BA) in Sharia sciences.

Facts about Shariaa Scienes College - Tajora

We are proud of what we offer to the world and the community

24

Publications

56

Academic Staff

955

Students

84

Graduates

Programs

Islamic economics
Major Islamic economics

The study program of the Department of Islamic Economics aims to lead and excel in providing educational and research services in the field of Islamic...

Details
Sharia and law
Major Sharia and law

The study program of the Department of Sharia and Law aims to achieve leadership in the field of Sharia and legal sciences with a combination of authenticity...

Details
religion fundamentals
Major religion fundamentals

The study program of the Department of Fundamentals of Religion aims to be a leading and superior scientific beacon in the sciences of Islamic law in general...

Details

Who works at the Shariaa Scienes College - Tajora

Shariaa Scienes College - Tajora has more than 56 academic staff members

staff photo

Dr. Ahmed Ali Ahmed Elhassi

Publications

Some of publications in Shariaa Scienes College - Tajora

دليل المصلحة عند ابن رشد وأثره في النقاش الفقهي من خلال كتابه "بداية المجتهد"

الشريعة أتت لمصالح العباد، فعلوم الشريعة ساعية في نفس الهدف وهي الوصول بالإنسان إلى سعادة الدارين، ولتحقيق هذا المقصد وحوله تدور كل العلوم من ضمنها علم أصول الفقه، فالغاية هي الغاية ، وهي جلب المصالح ودرء المفاسد واختلاف الآليات ما هي إلا وسيلة لتحقيق المقصد الأسمى؛ السعادة في الدارين، من هنا جاء ابن عاشور قائلا : إن المقاصد قيعية لا تقبل الخيأ ، وأن احتمالات الخيأ إنما هي موجودة في علم أصول الفقه، فعلاقة المقاصد بالأدلة : ما هي إلا محاولة لتحقيق المقاصد الشرعية على أسس سليمة للحصول على نتائج صادقة، بأن تكون هذه المقاصد تحت لواء الشرع، وما اختلاف العلماء في هذه الآليات إلا تبعا لاختلافهم في أي اليرق هي أقرب لحصول المصلحة والمقصد الشرعي. بناء على ما تقدم من كلام عن المصلحة، فإنه لا يمكن بحال ولا يجوز ترك بعض هذه الأدلة الشرعية بزعم مناقضتها ومعارضتها لمقصد من مقاصد الشريعة، بحجة اتباع المصلحة، عملا بقول القائل:) أينما كانت المصلحة فثم شرع الله (، محتجين بالنظر لروح الشريعة ومقاصدها بدلا من النظر إلى مبانيها وألفاظها، يلبسون على عوام الناس والشريعة منهم براء ، فالمقاصد والمصالح لا تبنى عليها الأحكام بمجردها بل هي مترتبة على أدلة شرعية ثابتة وإن كانت هذه النظرة المقاصدية ميلوبة في فهم الأدلة والنصوص الشرعية فلا بد أن يكون كل مكلف تحت قانون معين من تكاليف الشرع في جميع حركاته وأقواله واعتقاداته) 148 .) وعلى هذا فالقول بأن المصالح مرتبية بهذه الآليات ارتباطا وثيقا؛ إنما يعني السعي وبذل الجهد والوسع للحصول على ضوابط للمصلحة الحقيقية التي ينيوي عليها التشريع، إذ لو تركت هذه المصالح لأهواء الناس ورغباتهم الجامحة لاضيرب نظام الحياة ولحصل الهرج والمرج والفتن التي لا تحصى بين العباد، لاختلافهم في الرغبات والميولات ولتضارب الآراء والاتجاهات في المنافع والمصالح، وقد نبه القاضي ابن العربي على هذا المعنى في العارضة والأحكام وغيرهما من الكتب ، عند بحثه في تفسير قوله تعالى: )هُوَ الاذِي خَلَقَ لَكُ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِياعا() 149 ( . من أن ما في هذه الأرض من مصالح ليس مباحا لكل شخص بانفراده وإنما هي مصالح للناس كافة، لا يحق لأحد التعدي عليها وادعاء امتلاكها مستدلا بعموم هذه الآية، إلا بضوابط وآليات شرعية تحدد الحقوق وتوزعها بين الناس بيريق يقيهم شر اليمع والجشع وحب الدنيا وما فيها من مصالح وأموال . arabic 139 English 0
خالد سلامة محمد الغرياني(3-2020)
Publisher's website

توجيه القراءات في سورة (البقرة) من خلال (معاني القرآن) للأخفش الأوسط.

يهدف البحث إلى تتبع ما ورد في سورة البقرة من قراءات صرّح بها الأخفش في كتابه معاني القرآن وتوجيهها توجيهًا نحويًا لمعرفة مقدار تأثير القراءات من جهة المعنى على اتساع تفسير الآيات معتمدًا في ذلك على المنهج الاستقرائي التحليلي وذلك بتتبع القراءات في سورة البقرة التي لها أثر نحوي فقط - لكون المقام لا يتسع في هذا البحث للإحاطة بكل القراءات – وتوجيهها، فأورد الآية كما وردت في كتاب معاني القرآن ، ثم أذكر قول الأخفش فيها، وأتثبت من القراءة بعزوها إلى كتب القراءات المعتمدة، ثم أوجه القراءات توجيها نحويا بشيء من التحليل معتمدا على أراء العلماء والنحاة، فجاءت القراءات التي أوردها الأخفش في سورة البقرة في كتابه معاني القرآن والتي لها أثر نحوي في إحدى وعشرين موضعا .
بشير الزروق محمد مازن(12-2021)
Publisher's website

الصلح عن دية القتل الخطأ قبل الإفراج عن الجاني وردّ القول بوجوبها عليه

فإن من النوازل الفقهية التي يقع السؤال عنها بكثرة في هذا الزمان، ما يقع لأولياء القتيل في حالة القتل الخطأ، من تصالح مع الجاني عن دم وليهم بقدر من المال، يتنازلون له به عن حقهم في حبسه، الذي يحكم لهم به القانون في مثل هذه الحالات، مع مخالفة هذه العقوبة لأحكام الشريعة الإسلامية، ويعتاضون به عن حقهم في الدية، التي هي واجبة أصلا على العاقلة، وغير واجبة على الجاني، ما يعني وجود إكراه غير شرعي على الجاني في هذا النوع من الصلح، لأنه يقع عليه وهو محبوس ظلما، في مقابل الإفراج عنه، وما أثار استغرابي في الحقيقة هو ما يوجد من فتاوى لبعض أهل العلم، تبيح لأولياء القتيل الصلح مع الجاني عن الدية بشكل مطلق، من دون تقييد له بكون الجاني خارج الحبس وقت الصلح أو داخله، وهو ما يعني شمول الفتوى بالجواز لحالة الصلح تحت الإكراه، واتضح لي فيما بعد أن العلة في توسعهم في هذا الأمر وتشجيعهم للناس عليه هو اعتقادهم لوجوب الدية على الجاني في ماله دون العاقلة في هذا الزمان، ما جعلني أهتم بالكتابة في هذا الموضوع ، لتبيين حكم الصلح عن الدية في القتل الخطأ مع الجاني قبلالإفراج عنه، والرد على القول الحادث بوجوبها عليه في ماله، مع وجود العاقلة وقدرتها على أدائها، وسوف يكون هذا البحث مقسما إلى تمهيد ومبحثين وخاتمة arabic 129 English 0
احمد سلامة محمد الغرياني(1-2021)
Publisher's website

Journals

Journals published by Shariaa Scienes College - Tajora

Documents you Need

Shariaa Scienes College - Tajora Video Channel

Watch some videos about the Shariaa Scienes College - Tajora

See more

Shariaa Scienes College - Tajora in photos

Shariaa Scienes College - Tajora Albums