أ. ثرياعطاءالله

قسم هندسة العمارة والتخطيط العمراني كلية الهندسة

الاسم الكامل

أ. ثريا عاشور الفيتوري عطاءالله

المؤهل العلمي

ماجستير

الدرجة العلمية

استاذ مساعد

ملخص

الاستاذة ثريا هي احد اعضاء هيئة التدريس بقسم هندسة العمارة والتخطيط العمراني بكلية الهندسة. تعمل السيدة ثريا بجامعة طرابلس كـمحاضر ولها العديد من المنشورات العلمية في مجال تخصصها

تنزيل السيرة الذاتية

معلومات الاتصال

روابط التواصل

الإستشهادات

الكل منذ 2017
الإستشهادات
h-index
i10-index

المنشورات

تـأثیر البیئة على المباني السكنية في الـعمارة اللیبية

The general expression "Environment" refers to everything that surrounds human beings and can be represented by factors related to the natural, industrial and social environment. Such environmental factors have a great impact on the architecture forms through the ages. Architecture was always a real reflection of the environment and the best addressee of the peoples' Civilization throughout the ages, it shows the improvement of people's culture, and its suitability to the environment. Current architecture reveals its similarity in almost every part of the world in contrast to vernacular architecture, which is usually environmentally appropriate, where builders traditionally had to built with respect to environment. This study clarifies the meaning of the environment in all its elements, and the effect of each element on the formation of the Libyan Architecture (Traditional and Contemporary), in an attempt to determine the characteristics of the environmental impacts on local and global architecture, to establish environmental solutions, that lead to an architecture belonging to space and time with special identity.
عائشة عمار احمد المنصوري, ثريا عاشور الفيتوري عطاءالله, مباركة محمود الورفلي(1-2022)


المهندسات الليبيات بين التحديات و الطموحات و الواقع - (المهندسات المعماريات في ليبيا)

تدرس المهندسات في كلية الهندسة مدة لا تقل عن الخمس سنوات مع بدل الكثير من الجهد و الوقت للحصول على الشهادة التي تؤهلهن للعمل في المجال الهندسي, إلا انه من الملاحظ ان الكثير منهن يعزفن عن ممارسة العمل في مجال تخصصهن و التوجه الى مجالات اخرى. مما يدعو الى البحث عن الاسباب المؤذية لهذا العزوف. وحيث ان المشكلة ليست حديثة وان لها جذور تاريخية وهي لا تمس المهندسات فقط انما تمس النساء بصفة عامه, تفترض الدراسة ان الاسباب لها ابعاد اجتماعية تتعلق بكونها انثى. عليه تهدف هده الورقة الى التحقق من هذه الفرضبة من خلال دراسة وضع المهندسات المعماريات الليبيات في سوق العمل و مدى التوافق بين طموحاتهن و الواقع الدي يعشن فيه. بحيث تحدد الصعوبات و الفرص المتاحة و العوائق التي تحول دون استغلال هده الفرص. الوسيلة المستخدمة لتحقيق الهدف من الورقة هي اجراء مقابلات لبعض خريجات قسم هندسة العمارة للتعرف على وضعهن الوظيفي و الصعوبات التي تواجههن لتحقيق طموحاتهن واقتراحاتهن لتخطي هذه الصعوبات. يتوقع ان تساهم نتائج هده الورقة في تحديد المعوقات و الصعوبات التي تواجه المهندسة المعمارية الليبية, مع طرح الحلول الممكنة للتغلب على هده الصعوبات.
عائشة عمار احمد المنصوري, ثريا عاشور الفيتوري عطاءالله(1-2014)
موقع المنشور